الجمعة، 11 يوليو، 2014

تجار وسماسرة الثورة السورية



يتاجرون بالثورة السورية والناشطين فيها
يتاجرون بالسياسة والصفقات السرية
يتاجرون بالأحزاب والتيارات
يتاجرون بالجماعات والمنتديات
يتاجرون بالمجلس الوطني السوري
يتاجرون بالائتلاف الوطني السوري
يتاجرون بالحكومة السورية المؤقتة
يتاجرون بالإتفاقيات والتحالفات
يتاجرون بالمؤتمرات والندوات واللقاءات
يتاجرون بالمفاوضات مع العصابة الأسدية
يتاجرون مع السفاحين والفتلة المجرمين
يتاجرون مع الشبيحة والإرهابيين
يتاجرون مع العصابات النُصيرية
يتاجرون مع شركاؤنا بالوطن
يتاجرون بالشخصيات الوطنية
يتاجرون بالتاريخ المزور
يتاجرون بالدين والمذاهب
يتاجرون باللجان الشرعية
يتاجرون بالمشائخ والأئمة
يتاجرون بالسلاح والذخيرة
يتاجرون بالألوية والكتائب
يتاجرون بالأرض المحررة
يتاجرون بالمدن والقرى المحاصرة
يتاجرون بتأشيرات الهجرة واللجوء
يتاجرون بجوازات السفر وتجديدها
يتاجرون بالنازحين واللاجئين
يتاجرون بالأطفال الأيتام
يتاجرون بالأرامل
يتاجرون بالجرحى
يتاجرون بالشهداء
يتاجرون بالمعتقلين
يتاجرون بالإغاثة
يتاجرون بالأدوية
يتاجرون بالمشافي
يتاجرون بالأطباء والممرضين
يتاجرون بالخبز والطحين
يتاجرون بالماء والكهرباء
يتاجرون بالتربية والتعليم
يتاجرون بالمدارس والجامعات
يتاجرون بالسفارات
يتاجرون بالمناصب والوظائف
يتاجرون بمجالس الجاليات
يتاجرون بالمجالس المحلية
يتاجرون بالعدل والقضاء
يتاجرون بالثقافة والفنون
يتاجرون بالإتصالات الأرضية
يتاجرون  بالإتصالات اللاسلكية 
يتاجرون بالفضائيات والإذاعات
يتاجرون بالجرائد والمجلات
يتاجرون بالنفط والغاز
يتاجرون بالمازوت والبنزين
يتاجرون بالنقل والشحن
يتاجرون بالعملة السورية
يتاجرون بتحويل الدولار واليورو
يتاجرون بالإقتصاد السوري
يتاجرون بالمحاصيل الزراعية
يتاجرون بالبقر والغنم والدجاج
يتاجرون بالأحصنة والحمير
يتاجرون بالكلاب
يتاجرون بالأرانب!!
يتاجرون بالموتورات والبسكليتات
يتاجرون بالمصانع المنهوبة
يتاجرون بالسيارات المسروقة
يتاجرون بالأحذية والملابس المستعملة
يتاجرون باللابتوبات والموبايلات المسروقة
يتاجرون بالمطاعم والمقاهي 
يتاجرون بالملاهي والكازينوهات
يتاجرون بالشقق السكنية والفنادق

هذه هي حقيقة رعاع وحثالة وطنجية وثورجية سورية المتأسلمين الباطنيين المنافقين، شياطين وعملاء الماسونيين الأوغاد، أحفاد "شايلوك" الحقيقيين، تجار الدم المسفوك وسماسرة المال الحرام، يتاجرون بكل شيء وأي شيء يحقق لهم أرباح قذرة يكدسونها في حساباتهم الشخصية، ثم يقولون هذا من فضل ربي!!!!!!!! 

وتستمر بسببهم مأساة الشعب السوري المنكوب